الاتصال | من نحن
ANHA

افتتاح أول أكاديمية لمقاتلات منبج

كوباني- افتتح مجلس منبج العسكري أول أكاديمية خاصة بتدريب المرأة ضمن قوات المجلس العسكري، تم في مراسم افتتاحها، إطلاق أول دورة تدريبية فيها.

هذا ويواصل مجلس منبج العسكري تدريب شبان وشابات مدينة منبج الذين يرغبون في المشاركة بحماية مدينتهم. وفي هذا السياق افتتح المجلس العسكري لمدينة منبج وريفها أول أكاديمية لتدريب المرأة ضمن صفوف المجلس باسم “أكاديمية الشهيدة روكسان” كخطوة أولى على طريق مشاركة المرأة في حماية المدينة، وذلك خلال مراسم.

وشاركت في مراسم افتتاح الأكاديمية العديد من القياديات في مجلس منبج العسكري وفي مقدمتهن القيادية غالية نعمت، زنارين أنس، خملين منبج، والقائد العام لمجلس منبج العسكري عدنان أبو امجد.

وبدأت مراسم الافتتاح بالوقوف دقيقة صمت، ومن ثم قدمت مقاتلات منبج العسكري عرضاً عسكرياً، ومن ثم ألقت القيادية في مجلس منبج العسكري زنارين أنس كلمة قالت فيها “لكي نكن لائقات بدماء المقاتلات يجب علينا أن نحمل سلاحهن  ونسير على خطاهن لنستنشق كل أنفاس الحرية يوماً بعد اليوم. هن ناضلن من أجلنا واليوم تنرن دربنا، لذا يجب علينا جميعاً أن نلعب ذات الدور”.

وأكدت القيادية زنارين أنس على ضرورة مواصلة النضال من أجل تحرير نساء سوريا اللواتي تنتظرن أن يتم تحريرهن من براثن كل نظام متسلط ومستبد.

وفي نهاية حديثها توجهت القيادية زنارين إلى المقاتلات قائلة “أيتها الرفيقات، سيخلد التاريخ هذه الجهود التي بذلناها والتي نبذلها”.

وتزامن افتتاح الأكاديمية بافتتاح دورة تدريبية لمقاتلات مجلس منبج العسكري والبالغ عددهن 30 مقاتلة، وحملت الدورة اسم “دورة الشهيدة روكسان” ومن المقرر أن تستمر مدة شهرين، ستتلقى فيها المقاتلات دروساً فكرية وعسكرية عن أساليب الدفاع عن النفس والقتال.

وانتهت مراسم الافتتاح بعقد مقاتلات مجلس منبج العسكري حلقات الدبكة على وقع الأغاني الثورية.

(ن ع – ن أ/ج)

ANHA